EditRegion2
www.tasneem-lb.net

مجتمع

مجتمع - رسائل عاطفية |8|

مجتمعنا
رسائل عاطفية
|8|

 

زوجي الحكيم..
بعد التحايا والسلام.. 
أسأل الله أن يوفقنا لبناء أنفسنا بناءً قويمًا يحمل القدر الأكبر من الكمال السلوكي والإيماني والفكري. 
وقد شغل بالي سؤال استوحيته من حديثك عن ضرورة رعاية حدود الإحترام  بين الزوجين، فهل يصح القول: 
أننا باحترام بعضنا البعض كزوجين واعترافنا بجهد الآخر ثم شكره، نكون قد تجاوزنا حدود الأنا التي تفكر دائمًا بنيل الشكر دون تقديمه؟
وهل أننا بشعورنا ثم تعبيرنا للآخر عن الإمتنان على كل تضحياته وجهوده نكون قد حوّلنا نظرنا الدائم إلى أنفسنا فقط إلى من سواها؟
وهل يمكننا تحديد النقاط التي لا ينبغي تجاوزها مع الآخر بوضع أنفسنا مكانه؟ فثمة من يقول إذا أراد أحد الزوجين تحصيل سلوك ما من الآخر فليبادر هو بتطبيق هذا السلوك أولا.
فهل يمكننا تحديد بُنية الإحترام للآخر من بوابة أنفسنا؟
فنسأل: 
هل أعتبر احترام عائلتي خط أحمر؟ إذن وجب عليّ إحترام عائلة زوجي أولاً.
هل أعتبر التخاطب بأُسلوب الأمر أو الزجر خارج عن حدود الإحترام؟ إذن فلأتجنبه مع زوجي.
هل أعتبر أن نسبة الإحترام لعملي ولنشاطي ولوقتي أمر بديهي؟ فلأراعيه مع الشريك.
والكثير من النقاط اليومية التي جعلت من مشكلة الإحترام المتبادل السبب الأول للطلاق في عالمنا العربي، لماذا؟
فهل يصح أن يكون كلٌّ منّا دقيقًا للغاية برعاية الاحترام في المجتمع لكنه عاجز عن بذله في إطار الأسرة؟
زوجي شريك ليس ملكًا لي إنما اخترته لتكملة بناء مشروعي الحياتي، وأنا كزوجة أنتظر منك ذات النظرة من الإحترام.
مع كل ما أتمناه من تعامل فيما بيننا فيه الكثير من الخلق الحسن لن أنسى أن الصبر والقناعة مفتاحان سحريان لحياة ملؤها السعادة.
انتظر مزيدًا من رسائلك عزيزي.


تعليقات الزوار

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق
التعليق
رمز التأكيد